• Slide 1
  • Slide 2
  • Slide 3
  • Slide 4
  • Slide 5
  • Slide 6
  • Slide 7
  • Slide 8
  • Slide 9
  • Slide 10
  • Slide 11

حفلٌ، ولقاءٌ علميٌّ واجتماعٌ عام


حفلٌ، ولقاءٌ علميٌّ واجتماعٌ عام للجمعيةِ اليابانيَّة لتعليمِ اللغةِ العربية، بمقرِ المعهدِ في إطار سعيه الحثيث خدمةً للمجتمع الياباني والثقافة العربية الإسلامية، وتعليم اللغة العربية ونشرها، تم الاحتفال بعقد لقاء علمي واجتماع عام للجمعية اليابانية لتعليم اللغة العربية يوم السبت 7 شوال 1438 هــ الموافق 8 يوليو 2017م في رحاب المعهد العربي الإسلامي في طوكيو. وقد افتتح الحفل بآياتٍ من القرآن الكريم، وتضمن النشيد الوطني السعودي، ونشيد بلاد العرب قدمها أعضاء نادي الإنشاد بالمعهد. وقد شمل الحفل لقاءً علمياً قُدمت فيه ثلاث محاضرات أدارها الدكتور أمين ميزوتاني المستشار العلمي للمعهد، تحدث فيها الأستاذة الدكتورة كوميكو كوندو، رئيس الجمعية اليابانية لتعليم اللغة العربية، والدكتور هاروكو ساكايداني، من جامعة كيؤو، والأستاذ إيهاب عبيد، المدرس بالمعهد العربي الإسلامي في طوكيو.

وقد ورد في محاضرة الأستاذة الدكتورة كوميكو كوندو بعنوان "مدخل المبتدئين لتعلم اللغة العربية "، شرحٌ لطريقة تدريس العربية في قسم اللغة العربية بكلية اللغات الأجنبية بجامعة أوساكا. مضيفةً أنَّه عندما نفكر في المدخل إلى تعلم اللغة العربية، نجد أن هناك بعض المراحل تختلف باختلاف أغراض تعلم الدارسين للغة العربية. فهناك من يدرسها بهدف المحادثة البسيطة مع العرب وهناك من يدرسها رغبة في قراءة الآداب العربية، والقرآن الكريم باللغة الأصلية، وهناك من يدرسها بغرض الاستماع إلى الأخبار ومتابعتها وفهمها. ولا بأس في تغير أغراض التعلم أثناء الدراسة، ولكن يجب على الدارس التوسيع في اهتمامه باللغة العربية والعلوم و التعميق فيها حسب الغرض من التعلم، وحسب الطريقة التي تناسبه وتدفعه للتعلم.

كما عرضت الدكتورة هاروكو ساكايداني في محاضرتها ملاحظاتها على تعليم الحروف العربية من خلال عرض لكتب تعليم الحروف العربية المنشورة في اليابان. هذا وقد قدم الأستاذ إيهاب عبيد في محاضرته شرحاً لكيفية تدريس "ال" التعريف للمبتدئين في المعهد العربي الإسلامي في طوكيو.

وبعد انتهاء المحاضرات الثلاث، فُتح باب النقاش للحاضري، فسألت إحدى الطالبات التي درست اللغة العربية في العالم العربي عن كيفية مواصلة الدارسة، والتحفيز على الاستزاده من في اللغة العربية في اليابان. كما طرح أحد الطلاب السعوديينالدارسين باليابان عن أفضل الطرق لتعلم نطق اللغة اليابانية، خاصةً للعرب. وقد تم الرد على السؤالين من قبل المحاضرين. عقب انتهاء الجلسة قدم سعادة مدير المعهد الدكتور ناصر بن محمد العميم لرئيس الجمعية الأستاذة الدكتورة كوندو درعاً تذكارية قام بتصميمها الأستاذ أحمد القاضي مدرس اللغة العربية بالمعهد. وبانتهاء الحفل، قدم المعهد - على شرف الحضور الكريم - مأدبة غداء نالت إعجاب الجميع لما تمثله من عرض رائع وحي للثقافة الغذائية العربية والإسلامية. وبعد الغداء تم عقد الاجتماع العام للجمعية لعام 2017مم، تبادل فيه المجتمعون أهم الموضوعات التي تهم أعضاء الجمعية، وكيفية تطوير أساليب العمل فيها، وطرح المشروعات المستقبلية. .

[>>>> الصفحة السابقة ]