• Slide 1

الحفل الختامي لنادي الطلبة السعوديين

في طوكيو في دورته الأولى 2016 - 2017


تنفيذاً للتوجيهات الكريمة الصادرة من معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبد الله أبا الخيل، الداعية إلى توسيع مظلة الخدمات الاجتماعية التي يقوم بها المعهد العربي الإسلامي في طوكيو لتشمل المجتمع الياباني بكل قطاعاته، ومجتمع المسلمين المقيمين باليابان، والطلاب السعوديين المبتعثين للدراسة باليابان، عُقد بمقر المعهد الحفل الختامي لنادي الطلبة السعوديين في طوكيو في دورته الأولى 2016- 2017 م. وذلك برعاية سعادة الملحق الثقافي السعودي باليابان أ.د خالد بن عبد الرحمن الفرحان، ومدير المعهد العربي الإسلامي في طوكيو د. ناصر بن محمد العميم، وبحضور عدد كبير من أعضاء نادي الطلبة السعوديين في طوكيو يتقدمهم رئيس النادي م. محي بن شاكر الشهري.

اُفتُتح الحفل بكلماتٍ معبرةٍ استهلها مدير المعهد د. ناصر العميم قائلاً: " نتشرف باستضافة أبنائنا وبناتنا أعضاء نادي الطلبة السعوديين في رحاب المعهد العربي الإسلامي في طوكيو، وأكد أن هذا واجب وطني انطلاقاً من مسؤولية المعهد الاجتماعية، واستجابةً لتوجيهات معالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية معالي أ. د. سليمان بن عبد الله أبا الخيل. وأوضح أن دور الأندية السعودية بالغ الأهمية لما تقوم بها من مهام متعدد تساعد الطلاب في توثيق أواصر التعاون والصلة بين الطلبة السعوديين وعائلاتهم وأيضاً تقوم بمساعدة الطلبة المستجدين وتذلل الصعوبات التي تواجههم سواءاً على المستوى الدراسي أو التأقلم على العيش في بلاد الغربة ويعتبر النادي كحلقة وصل بين الطلبة والملحقية ".

عقب ذلك تحدث أ.د. خالد الفرحان معرباً عن شكره وتقديره لجامعة الإمام ومديرها معالي أ.د سليمان أبا الخيل، ولمدير المعهد، وللطلاب المبتعثين، مضيفاً: " إنه يوم تقدير وتكريم لكل من ساهم في خدمة إخوانه وأخواته والمبتعثين، وساهم في إبراز الوجه المشرق لدينه وبلده وثقافته وحضارته من خلال التبرع بوقته الثمين وجهده وفكره وخبرته. فالنادي جزءٌ لا يتجزَّأ من الملحقية الثقافية، وأُعدُّهُ أحد أهم وحداتها. سعيد بالأنشطة المختلفة الكثيرة وفخور بها، وهذا ثمرة الاجتهاد والتخطيط المبكر.

من ثم شكر رئيس النادي م. محي شاكر الشهري إدارة المعهد وقال إننا نثمن بشكل كبير الجهود والخدمات التي يقوم بها المعهد من أجل الطلبة السعوديين وهذا ساعد النادي على الاستمرار في أنشطته المتعددة والتي يُقام أغلبها في رحاب المعهد العربي الإسلامي في طوكيو. بتقديم عرض موجز لأنشطة النادي التي تمثلت في الآتي:

  • تم افتتاح النادي يوم الجمعة 1/1/2016م، واعتُمِد شعاره وحسابات رسمية له.
  • أقام النادي "في دورته الأولى" تسعة وثلاثين (39) نشاطاً بحضور ألف وثلاثمائة وثلاثة وخمسين (1353) مشاركاً في رحاب المعهد العربي الإسلامي.
  • تعاون النادي مع جهات يابانية وسعودية عديدة لإقامة أنشطته على أكمل وجه.
  • الملحقية الثقافية والمعهد العربي الإسلامي في طوكيو وفّــرا لنا الكثير من الأدوات والمعينات لإقامة أنشطتنا. هذا وقد اُختُتم الحفل الختامي لنادي الطلبة السعوديين في طوكيو في دورته الأولى 2016 - 2017 بتكريم لبعض الذين أسهموا إسهامات واضحة في تيسير أعمال النادي، وقدم الملحق الثقافي درعاً تذكارياً لمدير المعهد تثميناً لجهود المعهد في خدمة هذا النادي. .

    [>>>> الصفحة السابقة ]